fbpx

نصائح للعناية بالأسنان واللثة والوقاية من تسوس الأسنان وعلاجه

نصائح العناية بالاسنان
نشر بواسطة: د/ عمرو وَنّي

بقلم د. عمرو وَنّي

حقائق تهمك..

ربما تعلم أن تجويف أو تسوس الأسنان هو ثقب في السن. لكن هل تعلم أن التسوس هو نتيجة عملية مستمرة الحدوث في فمك طوال الوقت؟

هل تعلم أنه يمكنك إبطاء هذه العملية أوحتى وقفها لتجنب حدوث تسوس؟

تشرح الأسطر القادمة آلية حدوث عملية تسوس الأسنان وكيف يمكن إيقافها أو حتى عكسها للحفاظ على أسنانك صحية.

في البداية ينبغي معرفة أن أفواهنا هي مستعمرة مليئة بالبكتيريا. حيث تعيش مئات الأنواع المختلفة على أسناننا ولثتنا ولساننا وأماكن أخرى في تناغم للحفاظ على بيئة الفم متوازنة. بعض هذه البكتيريا مفيدة، وبعضها الآخر ضار مثل تلك التي تسبب تسوس الأسنان.

اسباب تسوس الاسنان

يُعد تسوس، “تجاويف” أو “نخر” الأسنان من أكثر المشكلات الصحية شيوعًا في العالم. فهي لا تقتصر على فئة عمرية معينة، بل يمكن أن تصيب أي شخص لديه أسنان.

وينتج تسوس الأسنان عن طريق قيام أنواع معينة من البكتيريا باستخدام السكريات الموجودة في الطعام لصنع الأحماض “حمض اللاكتيك”، والتي هي العدو الأول لبنية الأسنان والعظام، حيث يسبب الوسط الحمضي ذوبان وتحلل المعادن والأملاح “الكالسيوم والفوسفور” التي تعتبر المكون الرئيسي لنسيج السن.

و كآلية دفاعية من الجسم للحفاظ على الأسنان يَنشط إفراز الغدد اللعابية ذات الوسط القلوي لمعادلة الوسط الحمضي الناشيء من نشاط البكتيريا.

وتعتبر البكتيريا العُقدية المعروفة باسم “Streptococcus Mutans” النوع الرئيسي من البكتيريا المسببة لتسوس الأسنان.

بالإضافة لدور البكتيريا، هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بتسوس الأسنان مع التكرار مثل:

  • عدم الاهتمام الجيد بنظافة الأسنان.
  • تناول وجبات خفيفة متكررة على مدار اليوم.
  • تناول المشروبات السكرية والحامضية.

اقرأ أيضًا: كيف تختار أفضل دكتور أسنان في مصر | أفضل مركز لعلاج الأسنان

اقرأ أيضًا: تسوس الاسنان عند الاطفال، ما هي اسبابه وطرق علاجه للأطفال

ما هي الأطعمة التي تسبب تسوس الأسنان؟

بشكل عام يمكن لأي شيء تضعه في فمك أن يسبب تسوس الأسنان، وذلك لقدرة البكتيريا على تحليل جميع أنواع الطعام، لكن هناك أنواع معينة من الطعام قد تؤثر بصورة أكبر من غيرها على أسنانك، مثل:

  • الكعك والبسكويت والمنتجات النشوية.
  • المشروبات الغازية مثل الكولا وعصائر الفاكهة المحلاة.
  • الحلويات والشوكولاتة.
  • الأطعمة اللزجة كالمربى والكراميل.
  • الفواكه الحمضية كالبرتقال، والفراولة.
  • الكحوليات.

الاطعمة السكرية

اسباب تسوس الأسنان رغم تنظيفها

هناك أسباب أخرى تحتاج لوضعها في حسبانك قد تسبب تسوس الأسنان برغم الاهتمام بنظافة أسنانك.

  • التنظيف المتأخر

يبدأ نشاط البكتيريا خلال الـ10 دقائق الأولى لتناول الطعام ويستمر لمدة 20 دقيقة بعد الانتهاء، فإذا لم تنظف أسنانك بعد الأكل بفترة وجيزة تتشكل طبقة البلاك بسرعة ويمكن أن تبدأ المراحل الأولى من التسوس.

  • تكرار تناول الوجبات الخفيفة

يعد تكرار تناول السكريات والوجبات الخفيفة لعدة مرات أكثر أهمية وأكبر خطورة من إجمالي الكمية المستهلكة في المرة الواحدة.

فأنت عندما تتناول وجبة خفيفة أو تشرب مشروب سكري بشكل ثابت ومتكرر، فإنك تعطي بكتيريا الفم مزيدًا من الوقود لإنتاج الأحماض لفترة أطول، ما يؤدي لتحلل الأسنان.

  • موقع وشكل الأسنان

احتواء الأسنان على الكثير من الأخاديد والحفر والشقوق والجذور المتعددة في تركيبتها التشريحية مثل أسنانك الخلفية (الأضراس والضواحك)، كذلك الأسنان المزدحمة، أو الخارجة عن الاصطفاف الطبيعي، كلها أسباب قد تعمل كمصيدة لتجمع جزيئات الطعام بين الأسنان،ومع صعوبة تنظيفها تزيد فرص تسوسها.

  •  ارتجاع حمض المعدة

يمكن أن يتسبب الارتجاع المعدي المريئي أو حرقة المعدة في تدفق حمض المعدة إلى فمك (الارتجاع)، مما يؤدي إلى تآكل مينا الأسنان. قد يوصي طبيب أسنانك بمراجعة طبيبك لمعرفة ما إذا كان الارتجاع المعدي سببًا للتسوس.

  • الحشوات القديمة أو أجهزة الفم

يمكن للحشوات القديمة للأسنان أن تبدأ في التكسر أو تصبح حوافها خشنة بما يسمح للبلاك بالتراكم بسهولة،

يمكن أن تسبب أطقم الأسنان أو أي أجهزة توضع في الفم “تقويم الأسنان، ابتسامة هوليوود المتحركة ..الخ” لفترات طويلة نفس المشكلة مما يسمح ببدء التسوس تحتها.

  •  جفاف الفم

ينتج جفاف الفم عن نقص اللعاب، والذي يساعد على منع تسوس الأسنان عن طريق غسل بقايا الطعام من على أسنانك، وكذلك معادلة الأحماض التي تنتجها البكتيريا.

ويمكن أن تؤدي بعض الأدوية أو بعض الحالات الطبية كالعلاج الإشعاعي على الرأس أو الرقبة أو العلاج الكيميائي إلى تقليل إنتاج اللعاب وبالتالي زيادة خطر الإصابة بالتسوس.

اقرأ أيضًا: تجميل اللثة وتوريدها، تصحيح وعلاج الابتسامة اللثوية

طرق العناية بالأسنان

تتلخص طرق العناية بالأسنان في ثلاث نقاط أساسية:

  1. الحفاظ المستمر على نظافة الفم والأسنان.
  2. العلاج المبكر لأي مشكلة تظهر.
  3. الفحص الدوري عند الطبيب.

نصائح العناية بالاسنان

نصائح للعناية بالأسنان

هناك بعض العادات الخاطئة في العناية بالفم والأسنان التي قد تتسبب بنتائج عكسية، لذا ينبغي معرفة الكيفية الصحيحة للعناية بالأسنان واللثة.

كيفية العناية بالأسنان واللثة

  1. الفرشاة: ننصح باستخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة ورأس مناسب.
  2. تعامل مع أسنانك بالفرشاة برفق، وتجنب أي محاولة لـ “كحت” السن باستخدام الفرشاة، فهذا سيسبب تآكل السن وإيذاء اللثة.
  3. استبدل فرشاة أسنانك كل 3 اشهر.
  4. تنظيف الأسنان مرتين يوميًا على الأقل (بعد الإفطار وقبل النوم)، كما يُنصح بشدة باستخدام الفرشاة بعد الوجبات مباشرة.
  5. اتبع الحركة الصحيحة لاستخدام الفرشاة وهي الحركة الرأسية ابتداءًا من اللثة باتجاه الحد القاطع للسن، وتجنب تمامًا استخدام الفرشاة بحركة أفقية بعرض الأسنان فهي تضعف عنق الأسنان وتزيد من التهابات اللثة.
  6. عند استخدام المضمضة أو الغسول تجنب تلك التي تحتوي على الكحول لأنها تسبب جفاف الفم وتآكل الأسنان على المدى الطويل.
  7. إن كنت ممن يستخدمون خيط الأسنان فيُفضل أن يكون الخيط شمعيًا لتفادي جرح اللثة أثناء الاستخدام.
  8. الجأ لطبيب أسنانك للقيام بتنظيف الجير الدوري والذي لن تتمكن من إزالته بالطرق العادية في المنزل.

علاج تسوس الاسنان

 طبيًا هناك أربع طرق رئيسية للتعامل مع تسوس الأسنان وعلاج الضرر الناتج عنها:

1.  الحشوات: وهي الشكل الأكثر شيوعاً وتحفظًا لعلاج التسوس، حيث يقوم طبيب الأسنان بتنظيف وإزالة النسيج المتسوس والتجويف داخل السن المتحللة، وملء المساحة الفارغة بمادة حشو مناسبة للأسنان.

وتتنوع مواد الحشو التي يمكن استخدامها اعتمادًا على المنطقة التي حدث فيها التسوس مثل الراتنج المركب “الكمبوزيت” أو ما يسمى الحشو الضوئي أو الحشو الأبيض، وهي مادة الحشو الأكثر شيوعًا في العالم حاليًا، يليها مادة مملغم الفضة “الحشو البلاتيني” والتي انحصر استخدامها في أضيق الحدود حاليًا نظرًا لأخطارها على الطبيب والمريض.

2.  التيجان: تعتبر التيجان “التلبيسات” خيارًا آخر لطبيب الأسنان في حالة تدمير نسبة كبيرة من الأسنان بسبب التسوس. حيث تؤدي الحشوات الكبيرة وعلاج العصب لجعل السن أكثر عرضة للتشقق والكسر في النهاية. (تعرف أكثر من خلال مقال التركيبات الثابتة)

3.  علاج الجذور “حشو العصب”: طريقة متقدمة لعلاج التسوس يستخدمها طبيب الأسنان في حالة توغل تسوس الأسنان عبر المينا والعاج وتسببه فيه تلف الأعصاب الموجودة في الجذر.

حيث يقوم أخصائي الأسنان بإزالة العصب التالف أو الميت مع أنسجة الأوعية الدموية المحيطة (اللب) وملء المنطقة، وينتهي الإجراء عادةً بوضع طبيب الأسنان تاجًا على المنطقة المصابة. (تعرف أكثر من خلال مقال علاج العصب)

4.  الخلع: كحل نهائي في بعض الحالات تضرر السن بشكل لا يمكن إصلاحه ويجب خلعه، أو إذا كان هناك خطر انتشار العدوى إلى عظم الفك.

ويؤثر خلع الأسنان على محاذاة الباقي منها في الفم، لذلك يوصَى بالتعويض بطقم أسنان جزئي أو جسر أو زراعة في المناطق التي لا تحتوي على الأسنان.

 نصائح للوقاية من تسوس الأسنان

  1. لا تذهب للنوم بدون تفريش أسنانك.
  2. استخدم الفرشاة بشكل صحيح.
  3. لا تهمل لسانك في التنظيف.
  4. استخدم معجون أسنان يحتوي على الفلورايد.
  5. تعامل مع الخيط بنفس أهمية التنظيف بالفرشاة.
  6. لا تدع صعوبات تنظيف الأسنان بالخيط تمنعك من الاستمرار.
  7. استخدم غسول الفم مرة على الأقل يوميًا.
  8. اشرب المزيد من الماء.
  9. تناول الفواكه والخضروات الطبيعية.
  10. قلل من الأطعمة السكرية والحمضية.
  11. ابتعد عن التدخين والتبغ، والكحول.
  12. تجنب القهوة والشاي والمشروبات الغازية.
  13. يمكن أن يساعد مضغ العلكة التي تحتوي على مادة إكسيليتول “xylitol” في علاج جفاف الفم.
  14. ارتداء واقي الفم إن كنت تشارك في نشاط رياضي عنيف لحماية فمك وأسنانك من أي نوع من الإصابات.
  15. راجع طبيب أسنانك مرتين في السنة على الأقل.

تحدث معنا الآن
تحدث معنا الآن
مرحباً بك،
هل تحتاج الي مساعدة ؟