fbpx

التهاب مفصل الفك: ما تحتاج لمعرفته عن اسباب وأعراض وطرق علاج التهاب المفصل الصدغي

التهاب مفصل الفك
نشر بواسطة: د/ عمرو وَنّي

بقلم د.عمرو وَنّي

ما هو المفصل الصدغي؟

المفصل الصدغي الفكي (Temporo-Mandibular Joint)  هو الرابط بين عظم الفك والجمجمة في الإنسان، وهو مفصل من النوع الزلالي معقد التركيب يتكون من عدة أجزاء تشمل التجويف الحقّي بعظم الصدغ “العظام الجانبية للدماغ”، رأس الفك السفلي،  نسيج ليفي ضام “الكبسولة”، القرص المفصلي “الغضروف”، سائل زلالي يملأ تجويف المفصل، بالإضافة إلى العديد من الأربطة والعضلات المتصلة به. وتعمل جميع مكونات المفصل في الحالة الطبيعية في تناغم لتأدية وظيفة المضغ والكلام بسلاسة.

ما هو التهاب مفصل الفك؟

التهاب مفاصل الجسم بشكل عام هو مرض أو انتكاس يصيب المفاصل، مسببًا ألم وتيبس ونقص في نطاق حركة المفصل، والمفصل الصدغي ليس استثناءًا.

التهاب المفصل الصدغي

يمكن تعريف التهاب المفصل الفكي بشكل أدق على أنه اضطراب في عضلات وأعصاب الفك ناتجة عن إصابة أو التهاب في الغشاء الزلالي، الغضاريف، أو الهياكل المحيطة مثل الكبسولة الزلالية والأوتار والعظام.

التهاب مفصل الفك

اسباب التهاب مفصل الفك

تساهم عوامل متعددة في اضطرابات المفصل الفكي الصدغي والخلل الوظيفي الذي يميز هذه الحالة، قد تشمل الأسباب:

  1. مرض التهاب المفاصل بأنواعه:
    • التهاب المفاصل الانتكاسي (هشاشة العظام).
    • التهاب المفاصل الروماتيزمي.
    • التهاب المفاصل المصاحب لاضطرابات التمثيل الغذائي.
    • التهاب المفاصل البكتيري.  
  2. الإطباق السيء للأسنان أو سوء المحاذاة فيما بينها.
  3. إصابة الأسنان أو الفك بالصدمات.
  4. وضعية الجسم السيئة لفترات طويلة.
  5. التوتر أو القلق وما ينتج عنه من صرير الأسنان.
  6. تقويم الأسنان.
  7. عادات المضغ بشكل مفرط (كالعلكة والتبغ وعض الأظافر والأغراض).
  8. اضطرابات العضلات الهيكلية.

اعراض التهاب مفصل الفك

يمكن أن تختلف أعراض التهاب مفصل الفك لديك تبعًا لشدة الالتهاب أو السبب أو مدة ظهور الأعراض، ونظرًا لموقع هذا المفصل أمام الأذن مباشرةً، فقد يشمل الألم المرتبط بالتهابه الوجه أو العين أو الجبهة أو الأذن أو الرقبة.

ما هي أعراض التهاب مفصل الفك الصدغي؟

تشمل بعض الأعراض الأكثر شيوعًا لالتهاب مفصل الفك ما يلي:

  • تورم الفك.
  • صعوبة في المضغ.
  • تقييد حركة المفصل أو إغلاق قسري بالفك.
  • تصلب الفك وخاصة في الصباح.
  • أصوات رنين، طرقعة أو طقطقة (تسمى الخرق).
  • ألم يتراوح من وجع خفيفً إلى حاد “يشبه الطعن”عند تحريك الفك.
  • التهاب أو احمرار في مفصل الفك أو حوله.
  • ألم او احمرار في الوجه أو حول الأذن أو الرقبة.
  • صداع (مع استثناء باقي الأسباب المحتملة).
  • ألم يشبه ألم الأسنان.
  • الشعور بالامتلاء في الأذنين
  • رؤية مشوشة.
  • تيبس عضلات الفك أو الرقبة، أو تشنجات عضلية في الفك.
  • ألم في الخد أو تنميل أو وخز في الذقن.
  • ألم في قاعدة اللسان
  • قفل أو خلع الفك (عادة بعد التثاؤب على نطاق واسع).

التهاب مفصل الفك

علاج التهاب مفصل الفك

يعتمد علاج التهاب الفك على نوع التهاب المفاصل الذي تعاني منه (روماتيزمي، بكتيري..الخ) وشدته، ويتركز الهدف من العلاج بشكل عام على:

  1. الحفاظ على وظيفة الفك بقدر الإمكان.
  2. التقليل من تدهور حالة الفك.
  3. تسكين الألم والأعراض المصاحبة.

علاج التهاب مفصل الفك الصدغي

حتى الآن لا يوجد علاج لعكس الضرر الناجم عن التهاب مفصل الفك، ولكن الدراسات تشير إلى أن الإجراءات التحفظية الأولية تعالج الأعراض والألم في أكثر من 80% من الحالات، وشملت هذه الإجراءات:

  1. إراحة الفك: تجنب فتح فكك على اتساعه، والالتزام بتناول الأطعمة اللينة التي لا تحتاج إلى الكثير من المضغ قد يريحك.
  2. استخدام الكمادات الباردة في حالة الالتهاب يساعد من تخفيف حدته، بينما تساعد الكمادات الدافئة على استرخاء عضلات الفك والوجه وإزالة التشنجات.
  3. العلاج الطبيعي و تمارين الفك، فقد يساعد القيام بتمارين معينة على تقوية عضلات الفك وتحسين حركة المفصل.
  4. تدليك عضلات الفك يساعد أيضًا في تحسين تدفق الدم وتسريع الشفاء.
  5. استخدام واقي الفم لمنع صرير الأسنان.

في الحالات الشديدة قد يكون من الضروري إجراء جراحة بمفصل الفك، أو عمل منظار (تشخيصي-علاجي) للمفصل الفكي الصدغي، أو عمل “بزل المفصل” وهو إجراء قليل التوغل يتم عادةً في العيادة. ومدة التعافي من هذا الإجراء حوالي أسبوع.

وفي بعض الأحيان قد يكون من الضروري استبدال المفصل بالكامل إذا حدث تدهور كبير بشكل يؤثر على وظيفته، وتتطلب هذه العملية عمومًا البقاء في المستشفى لعدة أيام، ووقت تعافي من أربعة إلى ستة أسابيع.

اعرف أكثر عن العلاج الجراحي لمفصل الفك من مقال انزلاق مفصل الفك الغضروفي.

علاج التهاب مفصل الفك بالاعشاب

  • القرنفل: وهو مخدر فموي ومطهر ومقاوم للعدوى، وله خواص مسكنة للألم. حيث يقلل مضغ القرنفل من تورم اللثة الناتج عن التهاب المفصل الفكي الصدغي. ويمكن استخدام هذا النبات بأكمله سواء في صورة شاي “غلي النبتة بالماء”، أو مطبوخًا في الطعام أو يستخدم كزيت للدهان الموضعي.
  • نبتة البكورية “Calendula” لها خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للفطريات والبكتيريا. ويمكن استخدامها في الشاي أو طحنها إلى مسحوق أو زيت للدهان الموضعي.
  • إكليل الجبل “Rosemary” هو نبات مضاد للالتهابات وغني بمضادات الأكسدة ويحمي الأعصاب. كما يمكن أن يزيد من فعالية المضادات الحيوية عن طريق إضعاف جدران خلايا البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، مما يسمح للمضادات الحيوية بالدخول وتدمير خلايا البكتيريا. ويستخدم في صورة شاي أو زيت أو مطبوخ في الطعام.
  • تعتبر بتلات الأزهار ذات تأثير ملطف وقابض مما يساعد على حماية اللثة والأنسجة وإعطائها سطحا موحدًا رطبًا. كما أنها تساعد على تجفيف المخاط الزائد في الجسم. تستخدم بعد التخمير كشاي.
  • الكافا كافا: مطهر ومخدر ومدر للبول، ويمكن مضغه لتخفيف آلام الحلق.
  • قد توفر بعض الزيوت الأساسية المهدئة (مثل اللافندر والبابونج والمردقوش الحلو والمريمية) راحة مؤقتة من الألم والانزعاج الناتج عن المفصل الفكي الصدغي عن طريق الدهان الموضعي.

أدوية التهاب مفصل الفك

اعتمادًا على شدة الأعراض وحدة الالتهاب في مفصل الفك، قد يصف لك طبيبك:

  1. الأدوية الفموية بما في ذلك:
    • باسط العضلات.
    • مسكنات الآلام.
    • مضادات الاكتئاب لتقليل التوتر ومنع صرير الأسنان وحماية الفك.
    • الأدوية المضادة لالتهاب المفاصل الروماتيزمي (DMARDS).
  2. المراهم الموضعية.
  3. مضادات الالتهاب غير الستيرويدية الشائعة (مثل إيبوبروفين أو ديكلوفين)، ومسكنات الألم الأخرى كالأسبرين وأسيتامينوفين.
  4. الحقن الموضعي بداخل كبسولة المفصل (البلازما أو حمض الهيالورونيك أو أي علاج يراه الطبيب مناسبًا).
  5. قد يصف لك الطبيب بعض الأدوية الأخرى في الحالات الشديدة، مثل أدوية آلام الأعصاب: جابابنتين (نيورونتين) ، توبيراميت (توباماكس) ، ليفيتيراسيتام (كيبرا) ، بريجابالين (ليريكا)، البنزوديازيبينات: ديازيبام (فاليوم) ، كلونازيبام (كلونوبين) ، ألبرازولام (زاناكس)، مسكنات الألم الأفيونية مثل الهيدروكودون.

التهاب مفصل الفك وألم الأذن

لوقوع المفصل الفكي الصدغي بالقرب من القناة السمعية، فيمكن أن يمتد الألم والالتهاب في هذا المفصل إلى الأذن، وغالبًا ما يسبب صوت طنين بالأذن.

ويشيع حدوث الخلط لدى الأشخاص الذين يعانون من التهاب بالمفصل الفكي الصدغي حيث تظهر أعراض التهاب الأذن لدى ما يقرب من 80٪ من المصابين بالتهاب مفصل الفك الصدغي.

فننصحك إذا كانت لديك أعراض آلام بالأذن تتكرر أو تستمر أو لا تستجيب للعلاج المعتاد، فيجب أن تفكر في احتمال إصابتك بمشكلة في مفصل الفك الصدغي.

كما ويمكن لاختصاصي الأنف والأذن والحنجرة فحص السمع وطبلة الأذن لتحديد ما إذا كان ألم الأذن مرتبطًا بمفصل الفك الصدغي أم لا.

تحدث معنا الآن
تحدث معنا الآن
مرحباً بك،
هل تحتاج الي مساعدة ؟